من أنا

صورتي
فليذهب حيثما شاء من أراد ان يعتزل دولتي الخاصه .. وليكن بمنأى عن كياني من أراد أن يصطحب قلباً غير قلبي ... وليتحدث عني كيفما شاء بالصورة التي يشاء من أراد ذلكـ .. فأنا أمير بمملكتي الخاصه من أراد مصاحبتي جعلته تاجاً فوق رأسي واستوجب عليه ضيافتي في معقل خصوصياتي فأنا ذلك الكائن الشفاف لا أحمل أي بغض ولا ضغينه لأي بشر كان ... والذي نفسي بيده لا أتجمل ولا أدعي الكمال ولكنها تلكـ حقيقتي .. لا اله الا انت سبحانكـ اني كنت من الظالمين

الاثنين، 24 أكتوبر، 2011

تاء التأنيث في سطور

تاء التأنيث في سطور : يستنكر البعض دور تاء التأنيث في شتى المجالات فالبعض كما قال الله في محكم التنزيل ( ..وإذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسودا وهو كظيم .. ) ألا يعلم هؤلاء أن تلكـ الفتاه ستكون أم وأخت وزوجة ومجتمع بأكملة " فمال هؤلاء القوم لا يكادون يفقهون حديثا " رزقني الله بـ 3 أخوات هن يفوقنني عمراً كل منهن تمثل بالنسبة لي أم حنونة وقلب ملائكي بفضلهن اكتسبت الحنان والطيبة وبهن أصبح كل شئ بالحياة يؤول إلي رحمة وألفة ورقي في المشاعر والأحاسيس قلوب رحيمة كعادتها تاء التأنيث لا نعرف لها وصفاً يوافيها مقامها فهي بلسم الحياة وكذاب من يزعم غير ذلكـ يقال أن هذا عدواً للمرأة وآخر يشمئذ منهن أبله هو ... ألم تكن تاء التأنيث عامل أساسي في وجودة .... ؟ أم أنهم يقولون ولا يعقلون ما يتفوهون به ... اللهم احفظ علينا تاء التأنيث بكل من تحتويه ( أم وزوجة وابنة وأخت ) وجنب بنات المسلمين جميعهن الشر واكفيهن بفضلكـ الضر وباركـ لي في أخوتي وأولادهن وأزواجهن وباركـ لي في حبيبتي واجمعني بها عما قريب واغفر لي ولوالدي وارحمهما كما ربياني صغيراً

هناك 3 تعليقات: