من أنا

صورتي
فليذهب حيثما شاء من أراد ان يعتزل دولتي الخاصه .. وليكن بمنأى عن كياني من أراد أن يصطحب قلباً غير قلبي ... وليتحدث عني كيفما شاء بالصورة التي يشاء من أراد ذلكـ .. فأنا أمير بمملكتي الخاصه من أراد مصاحبتي جعلته تاجاً فوق رأسي واستوجب عليه ضيافتي في معقل خصوصياتي فأنا ذلك الكائن الشفاف لا أحمل أي بغض ولا ضغينه لأي بشر كان ... والذي نفسي بيده لا أتجمل ولا أدعي الكمال ولكنها تلكـ حقيقتي .. لا اله الا انت سبحانكـ اني كنت من الظالمين

الأحد، 10 يوليو، 2011

وردة حب وتفاؤل للجميع


كن فخوراً انك يا قلبي ناصع البياض لا تحمل كرهاً او ضغينة لبشر كان ...
كن فخوراً انك يا قلبي لا تتفه غير لغة الحب والعطاء ...
كن فخوراً انك يا قلبي على عكس الكثير والكثير حتى ولو كان على حساب نفسك فلا تبتأس بما يفعلون ...
ليس عيباً ان تنبض انت بالحب بين من هم يفتعلون الحب والاحاسيس المزيفه ....
اخبرني ماذا تريد يا قلبي البرئ...؟!  هل تريد من يبادلك (
الحب ) ....!
ألا يكفيك ما بك من حب وعشق ..، نعم تفهم ما أقول يا رفيقي لما لا نكون اول من يبتدي تلك السياسة في الحياه ونكتفي ذاتياً بما منحه الله لنا من حب وتفاؤل فلنجتهد في رسم الحب والتفاؤل والبسمة على وجوة الجميع ولا نكره أحداً منهم مهما أساءوا لك يا قلبي ومهما تطاولوا على أحاسيسك ولا تسأل كيف فانت رسول الحب لتلك القلوب جميعها ....

فلتعمل يا قلبي من تلك اللحظه على تطهير بقاع الارض من وباء الكره والحقد والضغينة والاستهزاء بمشاعر الآخرين  ...
ولترفع يا قلبي شعار (
وردة حب وتفاؤل للجميع )


هناك تعليق واحد: